Sunday, March 26, 2017

Said Baalbaki's Once Upon a Butterfly at Anima Gallery - كان في فراشة

  • Posted on:  Wednesday, 18 September 2013 22:00
  • Written by 
Rate this item
(0 votes)

Anima Gallery, The Pearl, Doha presents 'Once Upon a Butterfly' - a collection of works by Lebanese artist Said Baalbaki.

Said Baalbaki was born in 1974, Beirut. He lives and works between Beirut and Berlin. In 2005, he was awarded the Meisterschülerpreis des Präsidenten (President’s Prize) from the UDK (Berlin University of Fine Arts).

He first studied painting at the institute des Beaux-Arts, Beirut. He then joined the University of the Arts, Berlin, attending the master classes of Burkhard Held. He then graduated with a masters of art from the Institute for Art in Context. Since 1998, he has exhibited in Berlin, London, New York, Doha, Dubai, Paris, Brussels and Beirut.

The Ancient Greeks used the word “psyche” to refer to the butterfly, which means soul. The beautiful yet fragile butterfly symbolizes the metamorphosis of the human soul. The spiritual evolution from the caterpillar (childhood), to the butterfly (adulthood). It symbolizes new life. It reflects change and transformation, evolution and adaptation.

Said Baalbaki’s paintings tell the story of the migrating butterfly. Since his early childhood, with the civil war in Lebanon, Said lived with suitcases. Memories of evacuation, of migration and of eventual immigration to Berlin. Even then, Said and his family were forced to move again to escape the events of the fall of the Berlin Wall in 1990.

Said’s suitcases share the butterfly’s destiny; they travel the same journey. Sometimes they are scattered, often they are heaped. They collect the debris of time along the Journey of Metamorphosis.

Once Upon a Butterfly runs at the Anima gallery until 15 November. 

ستخدم ألإغريق كلمة" النفس" للاشارة إلى الفراشة، مما يعني الروح.

هي جميلة، لكن تلك الفراشة الهشة ترمز إلى تحول و نضوج النفس البشرية.

التطور الروحي من "الطفولة" اليرقة إلى "البلوغ" الفراشة.

دورة حياة الفراشة ترمز إلى الحياة الجديدة و تعكس التغيير و التحول و التكيف.

لوحات بعلبكي تسرد قصة الفراشة المهاجرة ...

فمنذ طفولته المبكرة مع الحرب ألاهلية في لبنان، عاش سعيد مع الحقائب. ذكريات الاجلاء و التهجير و في نهاية المطاف الهجرة إلى برلين.

حتى في ألمانيا اضطرت العائلة للانتقال مرة أخرى و الهروب إثر أحداث جدار برلين عام 1990.

حقائب سعيد تقاسم مصير الفراشة، يسافرون نفس الرحلة.

أحيانا هم مبعثرون، و في كثير من الأحيان هم مكومون.

إنهم جمع حطام الوقت على طوال رحلة التحول

 

 

 

 

محمد سعيد بعلبكي

المعروف باسم بعل، مثل العديد من اللبنانيين الذين نشأوا خلال الحرب الأهلية عاش محمد ويلات الحرب المأساوية من دمار, خوف و نزوح.

ليأسه، عندما غادر بعل لبرلين لمواصلة دراسته في جامعة برلين للفنون، شهد شكل آخر من أشكال التدمير والتشريد بسبب الحالة التي كانت تمر بها برلين قبل و بعد سقوط الجدار الفاصل عام 1990.

في معرضه الفردي "الشعور بالنهاية", وأكوام من الأمتعة , وأجهزة الراديو والألعاب وغيرها من الممتلكات, أحيانا مهجورة, هي رمز الخسارة و أصحابها التائهين في بقاع الارض. بعل يصور بدقة الطفولة المضطربة التي يسيطر عليها عدم الإستقرار, الأمر الذي يعكس هشاشة الوضع البشري خلال الحرب.

ولد في لبنان عام 1974، بعل يعيش الآن في برلين. وأولى دراسته للرسم كانت في معهد الفنون الجميلة، بيروت (1998)، يليه أكاديمية مروان في دارة الفنون 2001. ثم درس الرسم في جامعة الفنون، برلين. وتخرج مع درجة الماجستير في الفنون من معهد الفن في السياق، جامعة الفنون، برلين 2008

 

Read 10804 times Last modified on Sunday, 22 September 2013 23:04
Login to post comments

Latest news

Events Calendar

Events

Sorry, no events.

Ongoing events

Sorry, no events.

Highlights

  • Nawal Al Mannai Exhibition +

    Artist’s words: It is difficult to choose a topic for a painting as I get Read More
  • Handcrafts Workshops and Outdoor Market +

    The Cultural Village Foundation – Katara In cooperation with the Ministry of Labour & Social A­airs Read More
  • 1